كلمة السيد مدير التربية بمناسبة إنطلاق موقع المديرية بحلته الجديدة

       إن تطور الحياة الإجتماعية وتشابك العلاقات الإنسانية عامة، وفي الوسط التربوي بصورة أخص، بات يفرض على أعضاء الجماعة التربوية أنواعا جديدة من التواصل والإتصال والتفاعل، ولعل أهم وسيلة لتحقيق تلك الغايات السامية هو الإستغلال الأمثل لوسائل الإعلام والإتصال الجديدة ممثلة في التكنولوجيا الحديثة في هذا المجال.

       من المعلوم أن عملية الإتصال هي الشبكة التي من خلالها تتأكد وتتطور العلاقات الإنسانية, وتتحقق النوايا من أجل التجسيد والوصول إلى هدف محدد مسبقا، وتحقيقا لما سلف وتجسيدا لبرنامج تحسين الأداء التربوي وتسيير لإدارة التربوية على مستوى الولاية والمؤسسة التعليمية وبلوغ أهداف سنة المدرسة التي أقرها السيد والي ولاية ورقلة لتطوير القطاع نضع تحت تصرف كافة أعضاء الجماعة التربوية (الأساتذة, الإداريون, المفتشون، التلاميذ, والأولياء .... الخ)  وكذا الشركاء الإجتماعيين والمهنيين، الموقع الالكتروني لمديرية التربية لولاية ورقلة كمنبر للتواصل والإتصال ونقطة لتحسين الخدمة العمومية, بغية الوصول إلى تحقيق مفهوم الإدارة الهادفة والتسيير الراشد.

       إن الموقع الإلكتروني لولايتنا بحلته الجديدة وبخدماته المتنوعة يعد لبنة أساسية في النهوض بالإدارة التعليمية وبهذه المناسبة يسرني أن أبارك لكل الزملاء والزميلات في مختلف الأطوار التعليمية والرتب وضع حيز الخدمة موقعنا الإلكتروني راجيا منهم إستغلالها على أحسن وجه، ومدنا بكل الملاحظات والارشادات والتوجيهات التي تساهم في تحسين الخدمات المقدمة وتطوير الكفاءات المحققة سائلا الله العلي القدير أن يكون فضاء رحبا لتبادل الأفكار والآراء وفاتحا لمجالات التعارف وحسن التعامل وفهم الآخر .

والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.